10 نصائح لتقوية الشخصية الضعيفة
أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

10 نصائح لتقوية الشخصية الضعيفة

اسباب ضعف الشخصية  كثيرة و يعاني البعض من صعوبة في اتخاذ الكثير من قراراته حتى البسيطة منها ، اذ يخشى لوم من حوله له مما قد يدفعه الى العزلة وتجنب مخالطة الناس ، قوة الشخصية هي الوسيلة التي تمكننا من الاختيار السليم وتمنحنا القدرة على التميز بين الخير والشر  كما وتسمح لنا باتخاذ قرارات جريئة قد تكون مصيرية في حياتنا دون الخوف من مواجهة الآخرين ، ضعف شخصية مرض نفسي يمكن علاجه بطرق سهلة دون الحاجة الى بذل مجهود كبير وهي باتباع النصائح التالية التي قد تشكل فارقاً لحالة  ضعف الشخصية عند الرجال والنساء خاصة .

10 نصائح لتقوية الشخصية الضعيفة

اليك 10 نصائح تساعدك في علاج ضعف الشخصية :

1. الاعتراف بالذنب :

جميعنا نخطئ ولكن هل نعترف بأخطائنا ؟ ، مواجهة المواقف التي تتعرض لها من ابرز الطرق التي تساعدك بناء شخصية قوية ، ممارسة هذا الامر بشكل مستمر يساعدك في التخلص من اهم العناصر التي قد تقف امامك وهي اثار ما بعد المواجهة ، كن على يقين ان الناس تنظر للأشخاص الذين يعترفون بأخطائهم بانهم ذو شخصية قوية وقيادية ، كما ان الشعور المترتب على المواجهة اهون بكثير من شعورك عندما تهرب منها، فهروبك سينعكس على حياتك بصورة سلبية ستجعلك منعزل عن من حولك وتترقب نتائج افعالك .

2. تحديد الاهداف :

لابد من التركيز على الامور الهامة من اجل تحقيق اهدافك ، من اكثر الصفات المشتركة لأصحاب الشخصيات الضعيفة هي عدم تحديد الاهداف ، شعورك بالضياع في هذه الحياة وانك مقاد من قبل من حولك سيجعل قراراتك مرتبطة بهم بشكل مباشر ، لكل منا شخصية تميزه ولذلك لنا اهداف تختلف عن من حولنا ، ابدأ بتحديد اهدافك من الآن ورسم لنفسك طريق وضع القوانين لنفسك فهي ستساعدك كثيراً في بناء شخصيتك ، ناقش اهدافك مع اسرتك واصدقائك وتقبل ارائهم الصائبة واعترف بها وارفض الاراء الخاطئة وحاورهم بها .

3. التعاطف مع الآخرين :

 أحد أهم الوسائل المساعدة على تقوية الشخصية هي شعورك بمن حولك ، حب الخير للناس وتنمي النجاح لهم هي من صفات الشخصية القوية ، فشعورك بأن نجاح من حولك لن يؤثر على نجاحك وان تفوق من حولك لن يؤثر على تفوقك ، وان الارزاق مقسمة ، ستجعل منك شخص يسعى لمساعدة من حوله لتحقيق اهدافهم ، كما ستكون عنصر فعال في هذا المجتمع لا يخشى مواجهة احد .

4. التفاؤل :

النظر الى الامور الايجابية في حياتك يساعدك في بناء شخصية تتمتع برؤية متفائلة ، يساعد التفاؤل على بناء الشخصية  القوية عن طريق الاصرار على المسيرة رغم المصاعب ، تجنبهم الشعور باليأس مهما كانت التحديات ، قصص النجاح كثير لن تجد شخص ناجحا في هذه الحياة كان متشائما ، التفاؤل ينعكس على جميع جوانب الحياة في العمل والاسرة والصداقة جميعها ستبدو افضل مما عليه الان اذا كنت متفائل ، كما انه  سيبنى في شخصيتك اهم عوامل القوة وهي عدم الخوف من المستقبل .

5. واصل التعلم :

التعلم من افضل الوسائل التي سيمكنك من خلالها تقوية شخصيتك ، يبقى الانسان بحاجة الى العلم الى ان يموت ليس هناك حدود للتعلم ، قراءتك لهذا المقال هي من احد صور التعلم ، اسعى دائما لتطوير نفسك في حياتك العلمية والعملية وتقبل النصائح من هم حولك ، فالأرواح القابلة للتعلم لن تعاني من مشاكل في شخصيتها ، فهي قادرة على حلها بسهولة ، ابني شخصيتك بالعلم  وتطبيق ما تتعلمة سيرفع من شأنك لتكون قوي الشخصية والإرادة .

6. القناعة وعدم النظر إلى مايمتلكه الأخرون  :

يقال بأن القناعة كنز لا يفنى ، وهي الحقيقة فمن اعظم الكنوز التي قد تمتلكها هي شعورك بأنك تملك كل شيء مهما كان قليل ، القناعة ستمكنك من الاستقلالية في حياتك ، لن تشعر بالنقص ولن تخشي ان تفقد شيئاً ، ستواجه كل التحديات دون اي خوف ، كما ستشعر بالرضى عن ما تمتلكه  ولن تنظر الى ما يمتلكه الغير ، لن تشعر بانك اقل ممن حولك وهذا سيدفعك للشعور بان لاشخص يعلوا عليك.

7.  لا تسعَ إلى إرضاء الجميع :

يقال رضا الناس غاية لا تدرك ، لا تحاول ارضاء الناس على حساب نفسك ، ولا تقدم التنازلات لهم مهما كانت بسيطة لا ان كان عن طيب نفس ، التنازلات الصغيرة ستدفعك في ما بعد لتقدم تنازلات اكبر... واكبر وهكذا ، ابدأ برفض اي اقتراح لا يناسبك دون ان تبدي الاسباب ، فأنت لست بحاجة الى تبرير افعالك لمن حولك ، اجعل رضى الله  هي الغاية وفعل ما يوصلك لها ،

8. كن هادئاً :

لابد أن تكون شخصيتك هادئة بعيدة عن الإنفعال والعصبية ، يصاب ضعاف الشخصية بالانفعال الشديد عندما يواجهون اي موقف قد يثير انزعاجهم ، ولكن لتكون صاحب شخصية قوية عليك الهدوء والتفكير بأنسب الطرق لمواجهة الامر باقل خسائر ممكنة ، ومحاولة اصلاح ما يمكن اصلاحة ، كما يجب تحكيم العقل في كل الامور بعيداً عن العواطف ، الشخصية الهادئة دائما ما تمتاز بالغموض فتجعل من حولها  ينطر لها كشخصية قوية وقيادية .

9. التمتع بالصبر :

 الصبر هو السبيل الأمثل لتحقيق أهدافك فالتعجل يفقدك الثقة بنفسك ويضعف شخصيتك ، جميع الامور تحتاج الى وقت لتنجز وكلما تأخرت كلما كان قدومها اجمل ، عندما تنبي في نفسك القدرة على الصبر لن تتعجل في اتخاذ القرارات ولن تشعر بأي قلق من تأخر امر ما ، كل شيء يأخره الله عنك لحكمة ، عليك ان تدرك ذلك جيداً .

10 . تجنب الخجل :

هناك فرق كبير بين الحياء والخجل ، الخلط بينهم جعلك الكثير يصابون برهاب التحدث مع الغرباء او الخوف من التحدث امام الجمهور ، عليك ان تعلم ان الخجل امر منبوذ فمن خلاله تضيع الحقوق وتكثر المشاكل ، الخجل هو خوفك من نظرة الناس لك ،
وهي عادة مكتسبة من البيئة التي تعيش بها وتغيرها يحتاج الى قليل من الوقت وخاصة اذا كان  المصاب بها كبيراً في السن ، في ما يلي خطوات تساعد في التغلب على هذه المشكلة .

  •  حدد أسباب شعورك بالخجل على سبيل المثال، هل يُرعبك أن يقال شيء ما حول مظهرك؟ تذكر، لا بد من وجود سبب وراء طريقة رد فعلك.
  •  تصرف كما لو كنت غير خجول في خلوتك تصرف كما لو كنت تقطر ثقة بالنفس، ارفع رأسك، افتح صدرك، وأضف نوعاً من البخترة إلى مشيتك وتكلم بشكل حازم. وقد يبدو هذا الأمر سخيفا، لكنك سترى النتائج عندما تتصرف هكذا في العلن.
  • مارس تَصنُّع انفعالات العين والتبسم في تفاعلاتك مع الآخرين.أوقع نفسك في دردشة عفوية مع غرباء حول الطقس أو قضايا الساعة.
  • انظر الأفضل فيك فأحد الطرق لتكريس الثقة بالنفس هو التوجه إلى الأشياء الحسنة في الذات والتقليل من تأنيب الذات.
  •  خفف من مخاوف رد فعلك من خلال تصور أسوأ ما قد يحصل.إذا قصدت أحداً وقال لك " لا " أو تركك وانصرف فلا تسهب في التفكير في هذا الرفض وتبالغ في معانيه فكل منا يُرفض بطريقة أو بأخرى.
  •  انظر وتعلَّم مراقبة الأصدقاء أو حتى الغرباء غير الخجولين طريقة جيدة لتعلُّم بعض التلميحات الأولية.
  •  اشعر بالإيجابية تجاه نفسك، ولا تجعل نفسك تشعر بالإحباط وتمتع بوقتك. وتذكَّر أن الهدف الحقيقي أن تجد شخصاً يحبك على ما أنت عليه.



الكاتب : أحمد خريس | طور قدراتك