أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

ثلاث تقنيات في فن قراءة الناس


هل تسعي لمعرفة تقنيات علماء النفس في قراءة الناس من حركاتهم وتصرفاتهم وتفسير الإشارات اللفظية وغير اللفظية فتسقط الأقنعة عن وجوههم وتظهر لك شخصيتهم الحقيقية إذن عليك التعرف على هذه التقنيات الثلاث .

ثلاث تقنيات في فن قراءة الناس

التقنية الأولي : مراقبة لغة الجسد
أظهرت الأبحاث أن الكلمات توصل 7% فقط من تواصلنا في حين تمثل نبرة الصوت 30% ولغة الجسد 55% لذا لكي يكون التواصل فعال وصحيح يجب علينا ايلاء الاهتمام للغة الجسد لكي نستطيع قراءة الشخص الآخر وهذا الأمر ليس صعبا عليك فقط أن تجلس بهدوء وتستريح وتحاول أن تلاحظ الآتي .

1- المظهر
ماذا يرتدي الشخص الذي أمامك ؟ يمكن أن يدل ردائه على السلطة فيرتدي شيئا غاليا ويلحقه حذاء لامع أو كونه شخص واثق وناجح أو شخص طموح فيرتدى شيء عملي ولكن مريح في نفس الوقت أو يرتدي جينز وتيشرت ليدل على كونه شخص متحرر كذلك تعبر بعض التفاصيل البسيطة في الرداء على الشخصية فمثلا يرتدي قلادة تحمل اسمه فيبدو كشخص يحب نفسه ويقدرها أو تحمل رمز يدل على كونه متدين حتى ساعات اليد فهناك من يحب الساعات البسيطة والصغيرة لتدل على كونه رقيق وهادئ وهناك من يرتدي الساعات الكبيرة اللامعة فيكون شخص عصري وجرئ .

2- الموقف
عند قراءة لمواقف الناس اسأل نفسك : هل يسير الشخص برأس عالي دليل على كونه واثق ؟ أم يمشي منحنيا دليل على كونه خجول ؟ أم يمشي متبخترا دليل على أن الأنا لديه كبيرة ؟

3- الحركات الجسدية
هناك تقاطع اليدين أو الساقين يدل على أنه الشخص الذي أمامك دفاعي أو غاضب أو يحاول حماية ذاته وعندما تتجه رأس قدمه التي في الأعلى تجاهك فهذا يدل على أنه ليس شخصا سهل التعامل معه أما وضع الأيدي في الجيوب أو خلف الظهر فهذا يدل على أنهم يخفون شيء ما وأما عض الشفاه أو مصها فهي دليل على محاولة الشخص لتهدئة نفسه تحت ضغط ما أو في وضع حرج .

4- تعابير الوجه
يمكن للعواطف أن تصبح محفورة على وجوهنا فخطوط التجهم العميقة تشير إلى القلق أو الانخراط في التفكير أما خطوط الخد فتدل على الفرح وكثرة الضحك والابتسام وأما الضغط على الشفاه فهو يدل على الغضب والاحتقار وتشنج الفك والضغط على الأسنان يدل على التوتر .


التقنية الثانية : الاستماع إلى حدثك
الحدس هو ما وراء لغة الجسد والكلمات فهو ينبع من داخلك ولكن ليس من رأسك فهو معلومات غير لفظية تصل على هيئة صور تخبرك بأن جسدك يشعر بشيء ما فالحدس أهم من المظاهر الخارجية فهو يتيح لك رؤية أبعد مما هو واضح للكشف عن قصة أكثر ثراء وهذه التقنيات من أهم تقنيات قراءة الناس وأكثرها استخداما من جانبنا دون أن نشعر .

1- كرم مشاعرك الداخلية
عندما تشعر بأن هناك شيء داخلك يخبرك بأن شيء ما خاطئ فلا تتجاهل الأمر فهذه المشاعر الدفاعية تكون غريزية واستجابة بدائية من جسدك لأمر ما على وشك الحدوث وتريد تنبيهك له أو حمايتك منه .

2- انتبه إلى ومضات البصيرة
الأفكار التي تأتينا فجأة وإن لم ننتبه لا ننساها ولا نستطيع استعادتها عادة ما تكون الأفضل والأكثر مناسبة للموقف الذي نعيشه لأنها تنبع من بصيرتنا الإنسانية وخبراتنا الشخصية .


التقنية الثالثة : الشعور بالطاقة العاطفية
العواطف هي تعبير مذهل عن الطاقة التي لدينا فأحيانا وجود أشخاص معينين حولك يشعرك بالارتياح ويحسن مزاجك في حين وجود أشخاص آخرين يشعرك بعدم الراحة ويستنزف طاقتك ونشاطك وهذه تسمي بالطاقة الخفية لأنها غير مرئية .

1- الشعور بوجود الناس
الطاقة عموما تنبعث منا وإلينا ولا تتطابق بالضرورة مع السلوك أو الكلمات فهي جو عاطفي يحيط بنا فقط تجلس مع شخص ويحاول أن يمزح ويضحك ولكنك لا تشعر برغبة في الضحك ذلك لأن الطاقة التي تصلك منه طاقة سلبية عندها اعلم أنه حزين ويحاول اصطناع الضحك والسعادة لذلك أنت أيضا لا تشعر بالسعادة .

2- مراقبة أعين الناس
أعيننا تنقل طاقة قوية تستمدها من الإشارات الكهرومغناطيسية للدماغ لذا فمراقبة لأعين الناس تعطيك معلومات عن ما إذا كانوا هادئين أو غاضبين أو مراعين أو خجولين أو حساسين أو يفتقدون شخص ما أو غير ذلك لأن العين مرآة لحقيقة الإنسان مهما حاول إخفاء الحقيقة أو الادعاء يكفيك نظرة إلى عينيه .
3- انتبه لشعور المصافحة
نحن نشارك الطاقة العاطفية من خلال الاتصال الجسدي لذا أحيانا معانقتك أو مصافحتك لشخص ما تكون دافئة ومريحة دليل على اشتياقه لك أو ترحيبه الشديد بك ودليل أيضا على قوة العلاقة وهناك لمسات تكون عادية ونسميها باردة وهذه كثيرا ما تتكرر لنا في اليوم وأحيانا تصل برودتها إلى أن تدل على الجفاء .

4- الاستماع إلى صوت الضحكة
الترددات الصوتية تعبر عن حالة الشخص في اللحظة الراهنة التي يعيشها فالناس يفرقون بين الضحك حين يقولون أن شخص ما يضحك من قلبه أو لا يضحك من قلبه فالضحكة قادرة على التعبير عن حالة الشخص وما يعيشه .

كانت هذه تقنيات قراءة الناس بشكل مبسط ومختصر ويستطيع أي شخص استخدامها والتدريب عليها أما من يهتم كثيرا بعلم و تقنيات قراءة الناس فهذا الأمر قد يحتاج إلى دراسة أكثر وبحث مكثف وفهم أعمق وهو ما ليس بالأمر الصعب فالبشر هم مثل الكتب المفتوحة تنتظر من يقرأها .