أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

معلومات عن ماء زمزم



إنّ بئر ماء زمزم هو البئر الذي فجرّه الله سبحانه وتعالى لسيدنا إسماعيل وأمّه هاجر، وذلك عندما تركهما سيدنا إبراهيم في منطقة الكعبة لوحدهما، وقد تفجرّت عيون الماء هذا ليسقيهما الله من عنده. وبئر زمزم يعتبر أحد أهم العناصر الموجودة في الحرم المكيّ، حيث لها مكانتها الروحيّة للمسلمين وإرتباطهم بهذا المكان خاصّة للحجّاج والمعتمرين .

ويقع بئر زمزم على بعد عشرون متر عن الكعبة، وقد افادت الدراسات أن العيون المغذية للبئر تضخ ما بين 11 إلى 18.5 لترا من الماء في الثانية، ويبلغ عمقه ثلاثون مترا على جزئين، الجزء الأول عمقه 12.80 مترا عن فتحة البـئر، والثاني منقور في صخر الجبل وطوله 17.20 متر، ويبلغ عمق مستوى الماء عن فتحة البئر حوالي أربعة أمتار، وعمق العيون التي تغذي البئر عن فتحة البئر 13 مترا ومن العيون إلى قعر البئر 17 مترا .

ومن الأمور العجيبة في ماء زمزم أنه حلو الطعم، رغم زيادة أملاحه الكلية، ولو أن نسبة الأملاح الموجودة في ماء زمزم، كانت في أي ماء آخر،لما استطاع أحد أن يشربه.

أيضا ما يميز بئر زمزم عن أنواع المياه الأخرى أنه لا يتعفن ولا يتقطن،ولا يتغير طعمه أو لونه أو رائحته ،وأنه لا يتأثر بتعرضه للجو، ويرجع ذلك إلى مكوناته الكيميائية، التي تمنع نشاط الجراثيم والبكتيريا والفطريات .