أحدث المشاركات
يرجى الانتظار لحين جلب المواضيع ...

لماذا تم اختراع الابواب الدوارة




تُوجد الأبواب الدّوارة منذ قرن ونصف تقريبًا، قد تعتقد أنها إضافة فاخر تضيفها بعض الفنادق والمتاجر الكبيرة، ولكن الكثير من العلم يقبع خلف هذه الأبواب، تم اختراعها بوسطة الألماني H. Bockhacker، وكان سبب تصميمه لهذه الأبواب هو إيجاد أبواب بلا تيارات هوائية، في الشتاء، تَستخدم الأبنية الكبيرة العديد من المُكيفات للحفاظ على درجة الحرارة مرتفعة في الداخل، فعند فتح الباب المسطح فإنه يسمح بدخول كمية كبيرة من الهواء ُإلى الداخل بسبب اختلاف كثافة الهواء داخل المبنى أقل كثافة عن الهواء في الخارج أعلى كثافة مما يسمح باستهلاك قدر كبير من الطاقة للحفاظ على درجة الحرارة المناسبة ويحدث العكس في فصل الصيف، ولكن الأبواب الدوارةالمفتوحة والمغلقة دائمًا  تسمح بمرور كمية قليلة من الهواء بالإضافة إلى أنها تقلل من الضوضاء وعوادم السيارات.

ولكن دور الأبواب لم يتوقف عند هذا الحد، بل إنها تمنع حدوث ما يسمى بتأثير المِدخنة، حيث أنه في ناطحات السحاب قد يصل طول عمود الهواء في صالات الأستقبال الى أكثر من 100م ، وهذا بسبب ضغط عمود الهواء البارد-داخل المبنى في فصل الصيف بسبب ارتفاع كثافته، مما قد يجعل من المستحيل تقريبًا على النزلاء فتح الباب، ولكن تتلاشى هذه الظاهرة مع الباب الدوار، لأنه كما ذكرنا مسبقًا مفتوح ومغلق دائمًا.