أحدث المشاركات
يرجى الانتظار لحين جلب المواضيع ...

اضرار السمنة على الدماغ




السمنة ، هل يمكنها التأثير على صحة عقلك ؟
الاعتقاد السائد هو أن مشاكل الوزن الزائد والسمنة تؤثر فقط في الحالة الصحية للجسد وفي القدرة على أداء المهام الجسدية بكفاءة تامة ، وأن تأثيرها على عقولنا غير وارد.

حسنا، الحقيقة الصادمة أن وزننا له دور مؤثر في حجم عقولنا وسرعة تدهورها، أي أن السمنة وصحة العقل مترابطان، وحين نتحدث عن اضرار السمنة في الدماغ نحن لا نتحدث فقط عن اختلال بسيط في وظائف الدماغ بل عن امور خطيرة كالزهايمر والإكتئاب ويتعدى ذلك إلى الإضرار بالذاكرة واللغة والمهارات البصرية.

اذا ، محاربة الوزن الزائد لم تكن يوما أشد أهمية.

ضمن دراسة أجراها العلماء في كامبريدج حول تأثير السمنة على الدماغ ودورها في استنزاف المادة البيضاء فيه ، تم اختبار عينة مكونة من ٤٧٣ شخصا بالغا بأعمار متفاوتة بين 20 و ٨٧ عاما وبأوزان متباينة تبين أن المادة البيضاء في أدمغة الأشخاص الذين أوزانهم معتدلة أوفر منها لدى أولئك الذين يعانون من السمنة.

ان المادة البيضاء في الدماغ مسؤولة عن ادامة الاتصال بين أجزاء الدماغ المختلفة والتحكم بالاستجابات العصبية ، لذا اي نقص في هذه المادة خطير بالتأكيد وقد يقود الى تعقيدات أخطر.

الحقيقة أن السمنة تدمر العقل.

اذا ، ما العمل ؟
اذا كنت تقرأ هذا ، فإما انك تعتني من السمنة او ربما لا تعاني منها ولكنك لا تزال مهتما ، بكلا الحالتين لا داعي للذعر فالسمنة شأنها شأن السكري أو أي داء آخر يمكن السيطرة عليها بل والقضاء عليها من خلال اتباع خطوات بسيطة وواضحة ، مثال بسيط:

١. أولا، قم عن اريكتك ، ومارس بعض التمارين ، كلما ابقيت جسمك في حالة مستمرة من النشاط كلما كان ذلك افضل لصحتك الجسدية والعقلية والنفسية.

حاول ان تلتزم بنظام ريجيم رياضي من خلال اداء التمارين الرياضية بشكل يومي ، ربما ان كنت مثلي انا فمصطلح مثل ريجيم او تمارين رياضية يشكل رعبا بالنسبة لك ، قليل من الارادة لتأخذ الخطوة الاولى ثم ستصبح الأمور أكثر سلاسة ، انضم إلى ناد رياضي او اذا لم تكن مستعدا لذلك يمكن ان تقوم بتمارينك في بيتك ، استخدم السلالم مثلا ، قم بتمارين التمديد والاطالة ، كن مبدعا ونوع في تمارينك حتى لا تصاب بالملل ، قم على الاقل بعشرين تمرين ضغط و معدة كل يوم ، الأهم هو أن تحافظ على روتين يومي من التمرينات حتى لو كانت بسيطة ، قم بالسير لمسافات طويلة وانت تستمع لموسيقاك المفضلة فإن ذلك من شأنه أن ينعش الجسد والروح معا.

٢. تناول طعاما صحيا ، ليس المقصود بذلك ان تحرم نفسك من اطعمتك المفضلة ، ولكن المطلوب هو بعض النظام من خلال مراقبة السعرات الحرارية التي تدخل جسمك كل يوم والابتعاد عن الأطعمة الضارة ، وحبذا لو كافئت نفسك كلما اقتربت من الهدف.
إن الإجراء الفاصل هو ترتيب أوليات حياتك ، ضع صحتك قبل أي شيء آخر ، حتى قبل عملك ، وراتبك الشهري ، لأنه بدون الصحة لا قيمة لأي متعة في الحياة مهما عظمت.