كيف تمطر السماء


كيف يحدث الهطول :
بعد عمليه التبخبر تصعد جزيئات الماء الى السماء بفعل الكثافة التي تكون حينها اقل من كثافة الهواء وجزيئات الماء تكون على شكل بخار كماالذي تشاهده عند ما تغلي الماء .

يمتلك كل جزيئ طاقة حرارية تمكنه من الصعود الى الاعلى وعندما يبرد في السماء يبداء بالتجمع والتكاثف بشكل تدريجي مشكل السحب وهنا ناتي الى حالة تكون فيها جزيئات الماء قريبة من بعضها واخف من كثافة الهواء اي مازلنا لم نحصل على قطرات الماء بعد .

عندما تمر تيارات هواء باردة وتصدم بالسحب تزيد من مقدار التكاثف فتبداء الجزيئات بالتجمع مشكلة قطرات ماء وحينها تصبح كثافة الماء اعلى من كثافة الهواء فيبداء تساقط الامطار .

لماذا نشاهد الامطار في الصيف او في الاجواء المغبرة 
يعود السبب الى تكاثف البخار الصاعد الى السماء بشكل سريع اثناء صعوده على جزيئات الغبار وهذا السبب الذي يجعل السماء تمطر في الايام المغبرة لان بخار الماء وجد شيئ يمكنه التكاثف عليه وهو جزيئات الغبار وعندها تزاد كثافته  ويهطل مع الغبار مشكل امطار طينية

لماذا نشاهد سحب بيضاء واخرى سوداء
يعود السبب في ذالك الى مقدار اشباع هذه الغيوم بالماء فالغيوم السوداء تكون مشبعة لدرجة اننا نراها باللون الاسود لانها تحجب ضوء الشمس بسبب عدم وجود معابر للضوء من خلالها ,اما البيضاء فهي قليله الاشباع وتسمع لمرور اشعة الشمس وتعكس جميع اطياف الضوء مشكلة اللون الابيض

معلومة :
قد تبدوا لك السّحب خفيفةً ورقيقة لكنّها في الحقيقة عكس ذلك، فقد أثبتت الدراسات أنّ المتوسّط الحسابي لوزن غيمة ما في يوم مشمس يصل إلى 500,000 كيلوغراماً، وهذا بفضل كثافتها الشّديدة وغناها بالمياه (نصف غرام من الماء في كل متر مكعّب) بالإضافة لحجمها وامتدادها الكبيرين واليك ان تتخيل ماتحدثه هذه الغيوم في الفياضانات فاطنان المياه الساقطة من السماء لايمكن ان تأتي من شيئ عديم الوزن.