5 قواعد إتيكيت سحرية لخلق انطباع جيد
أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

5 قواعد إتيكيت سحرية لخلق انطباع جيد

هل تساءلت سابقاً كيف تجعل الآخرين (و انت أيضاً) يشعرون بأنهم مرحب بهم؟ صدق أو لا تصدق، لم يتم اختراع الاتيكيت كي يسبب لك الشعور بالاضطراب و القلق، لكن العكس صحيح، الاتيكيت هو الفن الذي يسمح لك وللآخرين بالتفاعل بصورة مريحة لجميع الأطراف، ومعرفة قواعد هذا الفن من شأنها أن تجعل حياتك أسهل بكثير.

قواعد إتيكيت سحرية لخلق انطباع جيد

 لكن بسبب التغيرات التكنولوجية التي مر بها العالم في السنوات الأخيرة، أصبحت بعض تقنيات الإتيكيت قديمة جداً وعفي عليها الزمن (متى آخر مرة رأيت أحدهم يرفع قبعته احتراماً لشخص ما؟)، لكن لحسن الحظ ما زال هنالك قواعد أساسية يمكننا اتباعها عندما لا تكون متأكداً بشأن ما يجب عليك فعله، الجأ الى قواعد الاتيكيت الأساسية وهي كما يلي: 

1- تواصل بصرياً وألقي التحية على الجميع في بداية التفاعل: 
لا تكتفي ب"مرحباً" ناعسة، اظهر اهتمامك بشكل جيد و اسأل عن أحوال الشخص بينما تنظر في عينيه مباشرة من غير مشوشات. 

2- قف عندما تحيي شخصاً دخل إلى مجموعتك: 
الوقوف يدل على احترامك و تقديرك للقادم الجديد و رغبتك بإشعاره أنه شخص مهم و له قدره.

 3- خذ هدية معك عندما تحل ضيفاً على منزل أحدهم: 
دائماً خذ معك وروداً أو طعاماً أو تحفة أو حتى شمعة، و هذا لا يزيد من حب الناس و احترامهم لك فحسب، لكنه أيضاً يزيد فرص دعوتك مرة أخرى. 


 4- ضع هاتفك جانباً عندما تتفاعل مع الآخرين: 
عندما تستخدم هاتفك أثناء جلوسك مع الآخرين فإن هذا يرسل رسالة مفادها أن الشخص الذي على الهاتف أكثر أهمية منك، و هذا حقاً أمر وقح و يؤدي بالشخص لخسارة احترام الناس و اهتمامهم، اذا اضطررت لاستخدام الهاتف فعليك التحلي باللباقة و توضيح سبب ذلك لمن هم معك. 


5- تصحيح اتيكيت الآخرين ليس عملك: 
لكن ماذا تفعل إذا كان أحدهم يتعامل معك بأسلوب وقح؟ ببساطة لا شيء، و هذا ليس رخصة للآخرين للإنقاص من قيمتك و احترامك، لكن عليك أن تكون حكيماً و تتصرف بشكل رزين، لا تدع الغضب يسيطر عليك بطريقة تجعلك تبدو وقحاً و توجه الإهانات، كل ما عليك فعله هو الابتسام و قول "أتمنى لك يوماً جيداً".