9/22/2019

ماذا يحدث لعقلك عندما تدمن المسلسلات

لا بد أن معظمنا مر بتجربة المشاهدة غير المنقطعة، بحيث يشاهد مسلسلاً كاملاً خلال يوم او يومين بشكل متواصل، في الحقيقة هذا طبيعي فبعض المسلسلات الأحداث فيها مشوقة لدرجة أنك لا تستطيع الانتظار حتى تعرف ما سيحدث لاحقاً، و كثيراً ما يلجأ مخرجو هذه المسلسلات إلى تأجيل النتائج الحاسمة للحلقة القادمة حتى يضمن عودة المشاهدين ، فأكثر ما يكرهه دماغنا هو قصة بلا نهاية!

ماذا يحدث لعقلك عندما تدمن المسلسلات

يُطلق على هذا الفعل بالانجليزية مصطلح " Binge Watching" و ليست له ترجمة مباشرة بالعربية فهو ظاهرة حديثة،  و يعني باختصار "المشاهدة بشراهة بصورة غير منقطعة" لكن لماذا يفعل الناس هذا بكثرة ؟ و ما المخاطر الخفية وراء هذا الفعل ، باختصار ما الذي يحدث لعقلك عندما تمارس هذا النوع من الإدمان؟!

قد نجد بعض الفوائد العملية في متابعة مسلسل ما، مثل اتخاذ البطل كقدوة حسنة، او تعلم مفهوم علمي او اجتماعي جديد، أو حتى التقرب من اصدقائك و شركائك إذ تابعتم مسلساً ما سوياً، كما انه قد يفيد بالتخلص من التوتر و الضغوط و الاكتئاب مؤقتاً، لكن هذه الفوائد ظرفية، و تشترط ان تكون أنت المسيطر عندما تتابع مسلسلاً ما، فقدانك للسيطرة و قضائك ل 8 ساعات متواصلة و أنت تشاهد مسلسلاً جديداً أمر خطير للغاية، و في ما يلي بعض الآثار السلبية:

1- يمنعك من مواجهة  المشاكل الحقيقية : 

ربما هذا الدافع الأول لمشاهدة هذه المسلسلات اساساً، فهي تساعدك على وضع مشاكلك و الأمور التي تسبب لك الضغوط و الاكتئاب جانباً، و الاختباء منها عن طريق الهرب الى عالم وهمي يصنعه الممثلون و المخرجون!
العقل لا يفرق بين الخيال و الواقع كما قد نتخيل، و ما دام هذا المسلسل مشوقاً و ممتعاً فمن الأفضل الهرب اليه بدلاً من مواجهة مشاكل و إحباطات الواقع !


2- التوتر و القلق و الاكتئاب :

من يدمنون و مشاهدة المسلسلات و يمارسون المشاهدة الشرهة معرضون بشكل أكبر لنوبات الإكتئاب و القلق الحاد وفق ما اظهرته الدراسات، و السبب الرئيسي لهذا هو انعزالك عن المحيط حولك، عن الناس ، و عن الواقع و حتى عن نفسك.

3- بناء العلاقات مع اناس خياليين : 

لا بد أننا أحسسنا بشعور قاتل من الإحباط عندما انتهى ذلك المسلسل تابعناه بشغف و اختفت تلك الشخصيات المثيرة، عندما تتعلق بشخصية معينة وهمية خيالية فأنت تعاني من متلازمة Parasocial Relationship ، فهي علاقات حقيقة للغاية بالنسبة لصاحبها لكنها مع شخصيات وهمية، و عندما ينتهي المسلسل و تختفي الشخصية من الوجود فإن هذا مؤلم للغاية و أشبه بانقطاع علاقة حقيقية!

4- سرقة الكثير من الوقت :

بالتأكيد معظمنا مر بهذه التجربة، ضياع يوم كامل أمام الشاشة، و بعد انقضائه فإنك تشعر بشعور قاتل، و ليس سببه الوقت الضائع فحسب، بل الإنهاك ، فنحن لسنا مهيئين جسدياً ولا عقلياً حتى نجلس عشر ساعات متواصلة مثلاً أمام شاشة ما، و إذا فعلنا ذلك فسينتهي الأمر بنا في قمة الإنهاك ، لذا من الأفضل تحديد وقت و حد أعلى قبل البدء بنوبة المشاهدة الشرهة التالية!

ترجمة و تعديل : يزن الشربجي | طور قدراتك