اغرب طرق التجميل عبر التاريخ ( ثني الاقدام، حلقات الرقاب)

اغرب طرق التجميل عبر التاريخ:
مهما تنوعت الازياء والموضة وطرق التجميل في زماننا وشعرنا انها غريبة ومدهشة، يبقى للتاريخ رأي مختلف تماما، فالتجميل والازياء حينها لم تكون مجرد وسيلة للرفاهية ، بل كانت امراً مقدسا يجب اتباعه ، حسنناً، هل لازلت تعتقد ان ما نتحدث عنه امر طبيعي ، دعني اذا استعرض لك هذه الاساليب الغريبة في التجميل التي قد تعرض حياة من يقوم بها للخطر .



في مايلي توضيح لهذه الطرق ومتى بدأ استخدامها، والاضرار المترتبة عليها، 

اولاً . ثني الاقدام في الصين :

 ثني الاقدام في الصين

كانت عادة  ربط القدم ( ثني القدم داخل حذاء صغير) من العادات المخصصة للجمال، مارستها النساء في الصين من عهد أسرة سونغ (960 - 1279)، حتى عام 1912 عندما تم حظرها رسمياً،  وخلال ذلك الوقت ، كانت النساء تدخل اقدامهن الصغيرة   داخل أحذية اللوتس التقليدية التي كانت بطول حوالي 4 بوصات (10 سم). تبدأ العادة عندما تكون الطفلة في سن 4 أو 9 سنوات ، وكانت البنات يربطون على أقدامهن الضمادات بشكل  يومي بعد خلع الحذاء،  لمدة عامين تقريباً،  للحصول على الشكل والحجم المرغوبين.


ثانيا . حلقات الرقاب للنساء في ميانمار :


حلقات الرقاب للنساء في ميانمار

بدأت هذه العادة منذ القرن الحادي عشر ومازالت تستخدم الى يومنا هذا، تبدأ النساء في  ميانمار في ارتداء لفائف نحاسية ثقيلة حول رقابهن منذ سن الخامسة ، ومع تقدمهن في السن ، يضيفن المزيد من الحلقات. كل امرأة يجب أن تحمل وزن يقدر بـ  11.5 كجم من الحلقات  على الرقبة. على الرغم من الاعتقاد الشائع بين الناس انها تطيل الرقاب الى ان الحقيقة ان الرقاب تبقى ثابتة وما يزبد طوله هي الترقوة، ازالة الحلقات قد تسبب الموت لهم وبالرغم من خطورة هذه العادة الى انها لاتزال متبعة لدى نساء ميانمار .

تابع ...اغرب طرق التجميل عبر التاريخ ( اوهاجورو ، تنورة هابل)