أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

كيف تسعد زوجتك





1. هل تعلم أن استخدام اللغة الصامتة والتي تظهر في ملامح الرضا والانبساط على وجهك عندما تتواجد بالمنزل لها فعل السحر في أهل بيتك.. فالبعض يعتبر التكشير والامتعاض نوعًا من أنواع الوقار، ولكن في الحقيقة هو بذلك يبعد الجميع عنه، خاصة زوجته وأولاده.

2.كلمة إعجاب تشجعها كثيرًا، تجعلها تهتم أكثر بنفسها؛ ملابسها،شكلها فكلما استمررت أنت في تقديم كلمات الإعجاب ظلت هي محتفظة بجمالها ورونقهاوهندامها.

3.النظرات المعبرة كافية في كثير من الأحيان عندما تحمل معنى الحب أو الحنان أو الإعجاب.

4.لاحظ مزاج زوجتك فإذا وجدت أن بها تغيرًا ملحوظًا اسألها في حنان واهتمام (ما بك؟ ألاحظ أنك متعبة و متغيرة هل هناك ما تشكين منه؟) تأكد أن هذه الكلمات مع نبرة صوتك الحانية قد تقلب تكشيرتها رأسا على عقب.

5. من الجميل أن تتغزل في جمال زوجتك، ولكن الأجمل أن تتغزل في عقلهاوتفكيرها وأحاسيسها ومشاعرها.

6.إذا أردت أن تمتلك قلب امرأتك حدثها كل يوم عن شيء جديد اكتشفته فيها.

7.يردد البعض مقولات مثل: وإذا كانت زوجتي ليست جميلة ماذا أقول لها؟ وللرد على هؤلاء: إن "الجمال ليس جمال الشكل بل جمال الروح"،وإن العيون هي مصدر الإحساس بالجمال، فالعين الجميلة ترى كل الأشياء جميلة، وهناك عيون ترى حتى الجميل قبيحا.

8. استخدم كلمة "شكرًا"، فرغم كونها كلمة واحدة فإنها تكفي في موقف قد يستدعي ذلك، فما المانع أن تقولها لزوجتك عندما تقدم لك الشاي أو عندما تجدها متعبة وهي تعد لك الطعام.

9. أعرف أنك متعبة ومجهدة"سامحيني على عدم مساعدتي لك"، جملة تذيب كثيرا من الاحتقان والنقمة على العيش بطريقة مجهِدة ما بين متطلبات العمل ومتطلبات الزوج والأولاد والمنزل.

10. قرر أن تدخل المطبخ -ولو مرة واحدة في الشهر- وقم بإعداد وجبة العشاء، تأكد أن الجميع سيتسابق على مساعدتك وسوف تخلق روحًا جميلة من المرح داخل المنزل هذااليوم.
11. إذا كنت مقدرًا لما مرت به زوجتك الفترة الأخيرة من تعب ما المانع أن تعود إليها بوردة جميلة مع كلمة تقدير لما بذلته.
فزوجتك لا تريد أنتبتاع لها "ألماسًا"، ولكن مجرد الاهتمام بأن تحضر شيئا ولو بسيطا له مفعول أكيد،وهو بنظر المرأة طلب إنساني تستحقه.

12.في بعض المناسبات -ولو مرة واحدة فيالعام- لا تبخل بأن تحضر لها هدية ثمينة وقيمة.