أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

لماذا يشعر بعض الناس بالغثيان عند الجلوس والقراءة داخل السيارة




يعاني حوالي % 33 من الناس من اعراض الغثيان والدوخة الشديدة والتي تقود للتقيؤ والشعور بالتعب والتعرق ، عند جلوسهم في السيارة او عند مشاهدة العاب الفيديو .

وقد بقت هذه الاعراض عصية على التشخيص ، الا ان تقدم العلم والاجهزة بشكل كبير جعل من تشخيص الحالة امراً سهلاً ودقيقاً ، حيث سميت هذه الحالة ( بدوار الحركة ) .

حيث يعرف الشخص موقعه الجغرافي ، وتحديداً الدماغ من خلال عدة مصادر من المعلومات ، وهي الاذن وتحديداً الاذن الداخلية واللمس والنظر وبعض العضلات ومفاصل الجسم ، حيث تحتوي الاذن الداخلية على مايسمى بالجهاز الدهليزي vestibular system والذي يحتوي على ثلاث قنوات شبه دائري تتحسس الحركة الزاوية والحركة الخطية عن طريق الية خاصة ، والتي تعمل على قراءة وتوقع الحركة .

لذا عندما تكون جالساً في سيارة ما وانته تقرأ كتاباً مثلاً ، فأن عينين تنظر للكتاب وترسل اشارات للدماغ تخبره بأن كل شئ جيداً ، لكن في نفس الوقت تدقق الاذن الداخلية حولها فتحس بحركات خطية وزاوية نتيجة تحرك السيارة ، لذلك تصل للدماغ عدة اشارات مختلفة في نفس الوقت تتضارب فيما بينها ، فيتضلل الدماغ بأيهما هو الاصح ، لذلك يلجأ لألية دفاعية وذلك بتحفيز الغثيان والدوخة واخيراً التقيؤ ، لأخراج الاشياء الدخيلة من الجسم لمعالجته وحمايته كآلية دفاعية تطورت عند الانسان .

وينطبق ذلك ايضاً على مشاهدة العاب الفيديو حتى وا كان المكان ثابتاً اذ هنا تنعكس المعادلة فأشارات الاذن الداخلية للدماغ تقول انه لايوجد اي حركة ، بينما اشارت مفاصل جسم الانسان واشارات عينيه نتيجة مشاهدة العاب الفيديو تقول انه يتحرك بأتجاه وسرعة ما ، لذلك تحصل نفس النتيجة .

ولعلاج ذلك ينصح الشخص ان يجلس في منتصف او مقدمة السيارة او اغماض عينيه او عدم القراءة او مشاهدة فيلم داخل السيارة او استخدام بعض الادوية مثل ( Hyoscine) و ( Antihistamines )
وايضاً عالجت ناسا ذلك بأستخدام نضارات LCD خاصة للبعض من رواد الفضاء الذين يعانون من نفس المرض او الحالة .