تأثير المشاعر على اجسامنا





للحالة النفسية تأثير كبير على الحالة الجسدية ربما سمعت بأن شخص اصابه توقف في القلب عندما سمع خبر سيئ او ان اخر تعرض للاصابة بالدماغ نتيجة موقف او قلق كبير لذالك ربما يصاحب بعض حالات القلق او الخوف اوالزعل بعض الامراض الجسدية المؤقتة التي يمكن علاجها بطرق بسيطة دون تناول الادوية  لذا سنستعرض في هذا المقال بعض الامراض التي قد تكون تعاني منها بالاضافة الى الحالة النفسية المرتبطة في هذا المرض :

- آلام الرأس :
فيحدث الصداع والشقيقة نتيجة الضغوط اليومية الحياتية. وقالت الدكتورة “كريستينا بيترسون” بأن الإجهاد والمشاعر من محفزات الصداع والشقيقة. فالصداع قد يحدث بسبب إجهاد التفكير في شؤون الحياة اليومية. ويمكن علاج ذلك بالاسترخاء، أو حمام السباحة.

- آلام الرقبة :
أما آلام الرقبة فقد تكون مؤشرًا على وجود مشكلة الغفران والصفح عن الآخرين أو حتى عن نفسك. ويقول الخبير “لوري دي أسكينزو” خبير في علم الحركة بأن “الرقبة هي حيث تحمل الذنب، وتبادل الاتهامات”. فالآلام التي قد تشعر بها في الرقبة قد تعني وجود مشكلة لديك في الصفح عن أحد الأشخاص، وبالتالي فأنت تحاكم نفسك بقوة. إن كنت تشعر بذلك، فعليك ألا تتردد في حل هذه المشكلة.

- آلام الكتفين :
قد يعني هذا الألم أنك تحمل عبئًا عاطفيًا حقيقيًا، ويقول أحد الخبراء بأن “الكتفين حيث نحمل أعباءنا، فنحن نتحدث عن تحمل المشكلة، وهذا ما يحدث تمامًا حين تتوتر أكتافنا، ويحدث الألم”. وهذا هو الوقت الحقيقي للتخلص من المشكلة، لتخفيف الألم عن نفسك.

- الألم في الجزء العلوي من الظهر :
يشير الألم في الجزء العلوي من الظهر إلى وجود نقص في الدعم العاطفي. ويرى خبير أن “آلام الجزء العلوي من الظهر مرتبطة بمشاعر نقص الدعم العاطفي، فأنت قد تشعر بأنك غير محبوب، أو قد تمنع حبك عن شخص آخر”. لذا فعليك مراجعة علاقاتك من جديد ومعرفة المشكلة وحلها.

- الألم في الجزء السفلي من الظهر :
قد يعني بأنك قلق جدًا فيما يخص الأموال، أو أنك تفتقد الدعم العاطفي، ويرى الدكتور “مارك تونج” متخصص في العلاج الطبيعي بأن النقود والقضايا المالية قد تكون مرتبطة بآلام الجزء السفلي من الظهر. وكذلك قد يؤدي نقص الدعم المالي إلى المعاناة من هذا الألم.

- آلام المرفقين :
لها علاقة كبيرة بمقاومة التغييرات في حياتك، يرى الدكتور “آلان فوجيل” بأن “كل المشاعر تحتوي على عنصر الحركية”. وحين يتعلق الألم بالمرفق، فقد يعبر عن مقاومتك للتغييرات، وتصلب الكوع قد يعني بأنك عنيد أو متصلب في حياتك اليومية.

- آلام اليدين :
إن كنت تعاني من آلام اليدين فقد يعني عدم الوصول الكافي، بمعنى عدم القدرة على الوصول والاتصال مع الآخرين وهو ما يسبب الألم في راحة اليد. فحاول تشكيل صداقات جديدة والتواصل الجيد مع الآخرين.

- آلام الفخذين :
قد يعني أنك تقاوم التغيرات والتحركات بشكل كبير، أو قد تدل على الحذر من اتخاذ القرارات. فالخوف من التغييرات والتحركات الجديدة قد يؤدي إلى تصلب وألم في الفخذين، خاصة فيما يتعلق بالخوف من الانتقال إلى المستقبل، أو الخوف من تغيير اتجاه في حياتنا.

- آلام الركبتين :
قد تعني الكثير من الأشياء، لكن قد تعني “الأنا” الكبيرة. ويقول أحد الخبراء بأن آلام الركبة تعني الأنا أي الاعتزاز بالنفس بشكل كبير. فالألم المزمن للركبة قد يكون نتيجة للغرور المفروط.

- آلام الكاحل :
قد تدل على حرمان نفسك من السعادة، وترى المؤلفة “جيل دوجلاس” بأن “الكواحل تمثل القدرة على استقبال السعادة”. فقد تكون تقاوم معظم عوامل السعادة في الحياة وهو ما يسبب لك هذا الألم.

- آلام القدمين :
حين تكون مكتئبًا فقد تعاني من بعض الألم في القدمين، فالكثير من المشاعر السلبية وحديث النفس السلبي قد يكون سببًا في الألم المزمن للقدمين.

الامراض التي في الاعلى قد تكون تدل نتيجة الحالة النفسية التي تعاني منها  حاول التخلص من الحالة النفسية ومن ثم انظر الى المرض اذا اختفى فهو نتيجة تلك الحالة   واذا لم يختفي وكنت تعاني بشكل كبير لايمكنك تحمله الجئ الى الطبيب فورا ولا تهمل نفسك  ونتمنى السلامة لكم دائما