أحدث المشاركات
يرجى الانتظار لحين جلب المواضيع ...

كيف يتم اعتراض الطائرات المدنية


قواعد اعتراض الطائرات المدنية
 ماذا يحدث لو دخلت طائرة مدنية بقصد أو بغير قصد مجال جوي لدولة ما فوق أراضيها أو مياهها الإقليمية و لفترة طويلة بعيداً عن الممر الجوي المقرر للطائرة؟
اولا: يطلق لها طائرة أو طائرتين حربيتين بإقلاع فوري لإعتراضها.
لذا  ما هي الإجراءات التي يجب أن تتبعها هذه الطائرة بعد أن يتم اعتراضها من قبل طائرات الدفاع الجوي لتلك الدولة؟
إليكم الإجراءات القانونية الدولية بإختصار:-
ثانيا : بعد أن تقترب الطائرة المقاتلة من الطائرة المعترٓضة، يقوم طيار المقاتلة بفحص الطائرة بشكل عام من خارجها (نوع الطائرة، رقم التسجيل، إسم الشركة) ثم يقترب من قمرة القيادة و يحاول أن يرى وضع الطيارين إذا كان وضعهم طبيعي أم أن الطائرة تحت الاختطاف.
على قبطان الطائرة أن يقوم فوراً بالإجراءات التالية:
أ- إذا أمكن، يخطر مراقب الحركة الجوية المسؤول عن المجال الجوي بالوضع.
ب- أن يتبع التعليمات و الأوامر التي يتلقاها من طائرات الإعتراض و الإستجابة سواء من خلال الراديو أو بالإشارات إذا فشل الإتصال بالراديو.
ج- يجري مكالمة على ذبذبة الطوارئ تردد 121.500 مع الطائرة المعترِضة، وإعطاء هوية و طبيعة الرحلة، و ينبغي تكرار هذه المكالمة على تذبذب 243.000 إذا لزم الأمر.
د- يضع القبطان مستجيب الطائرة (Transponder) (A)على 7700.

 ماذا لو فشل الإتصال بين الطائرتين على كل ذبذبات الراديو؟
 في هذه الحالة يقوم الطيار المقاتل باستخدام الإشارات، و يجب أن يكون قبطان الطائرة المعترٓضة على دراية تامة و يفهم تلك الإشارات و التي هي مدونة في نظام الطيران المدني.

 كيف هي تلك الإشارات؟
تكون الطائرة المقاتلة على يسار الطائرة المعترٓضة، أي جهة قبطان الطائرة بحيث يستطيع أن يرى القبطان، ثم يبدأ بالإشارات و في المقابل، يستجيب القبطان لكل إشارة على حسب نوع الإشارة.

تسلسل الإشارات:
أ- الطيار المقاتل يهز أجنحة طائرته (يميناً و يساراً) أكثر من مرة، كذلك يومض إنارات الملاحة على فترات متفاوتة، و بعدها يبدأ بتغيير اتجاهه لجهة اليسار قليلاً (أي، اتبعني).
 استجابة القبطان: على قبطان الطائرة أن يغير اتجاه طائرته و يتبع المقاتلة في حال إنه استجاب للأمر.
ب- إذا لم يستطع القبطان مواكبة الطائرة المقاتلة لسبب ما كالطقس أو الجبال، تقوم المقاتلة بالطيران حول الطائرة على شكل مضمار (أي، إلى الأمام ثم العودة) حتى يتسنى للقبطان الظرف المناسب لمواكبة الطائرة المقاتلة.
ج- في هذه اللحظة، تتجه الطائرة المقاتلة باتجاه المطار أو القاعدة المراد هبوط المدنية فيها.
د- ينزل المقاتل عجلات طائرته و يطير فوق مدرج القاعدة أو المطار بين ارتفاع ألف إلى ألفين قدم كإشارة إلى الطائرة المدنية بأن تهبط في هذا المطار