لعبة تشارلي المرعبة


لعبة تشارلي المرعب التي اشتهرت بشكل واسع خلال العقود الماضية و يُقال أن 30% من سكان العالم كانوا يمارسونها في السنوات الماضية .

طريقة لعبة تشارلي
  1.  تقوم على جلب ورقة عادية جدًا.
  2. رسم أربع مربعات متساوية بها.
  3.  وضع أحد الجوابين(نعم أو لا) ليس وضعًا عشوائيًا بل يُراعى فيه ألا يكون أحد العلامتين المُتشابهتين فوق بعضهما.
  4. يتم جلب قلمين، يُفضل أن يكونا من الرصاص ، ويتم وضع قلم فوق الاخر على شكل علامة الزائد المعروفة.


حسنا  لنبدأ اللعب.

قوام اللعبة الأساسي هو صوتك يقوم الشخص بالمناداة على تشارلي بالنداء الشهير الذي يُزيل بجملة

“تشارلي هل أنت هنا؟” Charlie are you here

ثم بعد ذلك ليس عليه سوى الانتظار للحظات محدودة حتى يسمع الإجابة، أو بمعنى أدق يراها، لأن القلم، وببساطة شديدة، سوف يتحرك صوت مُربع نعم، هذا إذا كانت تشارلي موجودًا

المُرعب في لعبة تشارلي انه كيف يتحرك القلم بدون لمسه وبمجرد السوال و الكثير مارسوا لعبة تشارلي مرة ولم يجرأوا على تكرارها .


والغريب إنهم قد سالوا اسئلة وتم الرد عليها بنعم أو لا ، أي انها ليست دائما اجابة واحدة ، بل تتغير حسب الرد وهو ما يسبب هلع للاعب.

ترجع أصول عدة اللعبة الي أصل مكسيكي ، وأن المكسيكيين هم أول من مارسوها قديمًا قبلما تنتشر عن طريق الإنترنت.
حيث يقال ان تسميتها ترجع في الأساس لمواطن مكسيكي منبوذ بسبب جرائم القتل التي ارتكابها، وأن ما يفعله من خلال هذه اللعبة هو محاولة الانتقام من الأشخاص الذين نبذوه. ويرجح البعض الآخر انه كان مُعلم منبوذ أيضًا لأنه اغتصب الأطفال وتسبب في أذيتهم.

أما الفريق الأخير فقد استبعد كل هذه الأمور ورجح أن يكون تشارلي ليس من البشر، بل هو كيان شيطاني لا أحد يعلم كيف انتشرت تلك اللعبة خصوصا في الخمس سنوات الثانية من العقد الأول بالقرن الواحد والعشرين بدأت لعبة تشارلي تنتشر انتشارًا مُخيفًا حتى أصبحت اللعبة الأولى على الأرض.

وجهة نظر العلماء 
في الحقيقة الشخص الذي يقوم باللعب، هو الذي يقوم بخداع نفسه. لأنك عندما تتحدث تُصدر أنفاسًا تُساعد كثيرًا في حركة القلم الموجود أصلًا في حالة فيزيائية تسمح له بالتحرك بمجرد التنفس ، لأنه قلم أملس علي قلم املس اخر فلذلك يتأخر الرد ، طبقا لانفاسك ليس اكثر.