تعلم لغة الجسد | الدرس السابع: علامات التوتر

كيف يظهر التوتر غلى لغة الجسد؟



يعد التوتر إحدى أكثر المشاكل شيوعاً في العالم المعاصر بفعل الحياة المتسارعة، قد تلاحظ شخصاً يجلس في انتظار موعد عند طبيب الأسنان مثلاً و هو يهز قدمه بسرعة كبيرة ، أو قد تلاحظ طالباً يتحرك بصورة عصبية و يوقع ادواته بكثرة قبل الإمتحان،  علامات التوتر قد تظهر في هذه الحالات و غيرها.

و إذا كان قليلٌ من التوتر له آثار إيجابية عند القليل من الناس من وقت لآخر(بشرط أن لا يفقدوا السيطرة على أنفسهم) مثل زيادة الدافعية و زيادة سرعة الإنتاج،  فإن كثرة التوتر لها آثار كارثية مثل فقدان التركيز و نقص القدرة على الفهم، عدم القدرة على إيجاد حلول خلاقة، مشاكل صحية و نفسية، و الأسوأ من ذلك خلق انطباع سيىء لدى الناس.

المظهر المتوتر له أثرٌ سيءٌ جداً عندما يكوّن الناس انطباعهم عنا، خصوصاً في الحياة العملية و في مقابلات العمل، العلامات التالية تدل على التوتر.

علامات التوتر في لغة الجسد:

  • التململ: 
تغيير وضعية الجسم بكثرة عند الجلوس و الحركة بكثرة يدلان على التوتر.



كثرة الحركة أثناء الجلوس تدل على التوتر


  • عض الأظافر: 
يدل عض الأظافر على التوتر أو القلق خصوصاً بسبب امرٍ ما يكون على وشك الحدوث. 
عض الأظافر عادة مرتبطة بالتوتر إلى حد كبير

  • التعرق: 
التعرق الزائد عن الحد الطبيعي يدل على التوتر، و يمكن ملاحظة هذا بكثرة عند مصافحة شخص متوتر.

التعرق الزائد عن الحد الطبيعي (لنفس الشخص) قد يدل على التوتر 

  • هز الأرجل: 
هز الأرجل بشكل متكرر و سريع يدل على التوتر. 

هز الأرجل بسرعة يدل على التوتر

  • هز الأصابع أو الايدي: 
هز الأصابع و الأيدي بشكل سريع يدل أيضاً على التوتر.

طرق الأصابع بسرعة يدل على التوتر


  • حك الرأس و الشعر أو لمس الأذن و الوجه: 
كثرة حك الإنسان لأجزاء رأسه و وجهه المختلفة تدل على الشعور بالضيق و التوتر. 

لمس الوجه بكثرة يدل على التوتر و هو حركة يعتمدها العقل اللاواعي حتى يهدأ نفسه

  • التعثر و الأخطاء الحركية و الحركات المفاجئة: 
الشخص القلق غير قادر على التركيز في حركاته فربما يتعثر أو يوقع الأشياء من يده أو يتحرك بشكل مفاجئ غير مبرر.
  • أخطاء الكلام: 
عند التوتر تتأثر القدرات العقلية المرتبطة بالكلام مما قد يقود إلى التلعثم أو التأتأة أو أخطاء الكلام.
  • تشنج الجسم  و الوجه و الإبتسامات العصبية: 
رؤية مظاهر تشنج الجسم و الوجه تدل على التوتر بشكل كبير.
الإبتسامة العصبية التي تحاول أن تخفي التوتر


  • تسارع دقات القلب و التنفس:
زيادة سرعة دقات القلب و  زيادة سرعة التنفس دليل على التوتر أيضاً. 

سرعة التنفس تدل على التوتر

كيف تخفي توترك و تهدئ من نفسك؟

ظهور توترك أمام الناس أمر سيء، و الآن بما أنك تعرف العلامات التي تدل على التوتر فبإمكانك ملاحظتها و إجبار نفسك على التوقف عن القيام بها، و اتخاذ وضعيات تظهر هدوءك و ثقتك بنفسك، و كما شرحنا سابقاً هذه الوضعيات ستنعكس على ثقتك بنفسك تلقائياً.

اكتشف المتوترين و هدئهم!

عندما تجتمع عدد من العلامات السابقة في شخص ما فتأكد أنه يشعر بالتوتر و ربما يقوم بتصرفات غير محسوبة، و بالتالي عليك التعامل معه بعقلانية و تهدئته حتى لا يقوم بأخطاء يندم عليها أو تسبب له إحراجاً أو ضرراً خصوصاً عند التفاعل مع الآخرين.

 كن على حذر!

كما وضحنا في المقالات السابقة، معظم الإيماءات التي ندرسها لقراءة لغة الجسد قد يكون لها تفسيرات أخرى، ربما يكون شخصاً كثير التعرق لأسباب جسدية لا علاقة لها بالتوتر، و ربما أصيب أحدهم بمرض يسبب الحكة في الوجه، و كثرة حكه لوجهه لا تعني أنه متوتر، من الخطأ أن نستعجل النتيجة و أن نحكم على الآخرين بناء على ملاحظة واحدة فحسب، يجب اجتماع عدد من الملاحظات حتى نجزم أن شخصاً ما يشعر بالتوتر حقاً.

#جميع مواضيع سلسلة لغة الجسد

بحث و إعداد : يزن الشربجي | طور قدراتك