أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

كيف تتجنب الإسراف؟

لتجنب الإسراف، فكر بالمال كساعات من حياتك 

سواء كنت شخصاً اقتصادياً أو تنفق أموالك بسهولة، فقد مررت بالتأكيد بتجربة شراء شيء مبالغ بقيمته أو غير ضروري، لا مشكلة في ذلك إذا كنت تمتلك المقدرة المالية، لكن عندما تتكرر هذه العملية فإن ذلك سيؤدي إلى أعباء مادية هائلة من غير أن نشعر بذلك، إذاً ما الحل؟

في كتاب Your Money or Your Life يقدم الكاتبان طريقة سهلة لتجنب الإنفاق الطائش: فقط فكر بأموالك كساعات من حياتك.

كيف تتجنب الإسراف؟
كيف تتجنب الإسراف؟
كيف تتجنب الإسراف؟

لعبة الأرقام:
هكذا تعمل هذه الطريقة: لنفترض أنك تحصل مبلغ 20 الف دولار سنوياً مثلاً بعد خصم الضرائب ، باستخدام آلة حاسبة نجد أن أجرك في الشهر يبلغ 1666 دولاراً، و أنك تعمل لمدة 40 ساعة أسبوعياً أي ما يساوي 176 ساعة شهرياً. 

بعد ذلك قم بحساب مصاريفك الضرورية للقيام بالعمل مثل الطعام و المواصلات و الملابس و غيرها من المصاريف المرتبطة بالعمل (لنفترض هنا أنها 400 دولار شهرياً)، و قم بحساب ساعات العمل الإضافية أو تلك المرتبطة به بشكل غير مباشر (مثل وقت الوصول إلى المكتب - و لنفترض أنها ساعتان إضافيتان يومياً). 

بعدها قم بطرح مصاريفك المرتبطة بالعمل من راتبك الشهري، و قم بإضافة الساعات الإضافية المرتبطة بالعمل إلى عدد الساعات الكلي، بعد ذلك قم بحساب ما يتبقى من راتبك و قسمته على عدد ساعات العمل الكلية. 

تصبح المعادلة كالتالي:
دخلك الحقيقي في الساعة = صافي الأجرالشهري (بعد خصم المصاريف)/ عدد الساعات الشهرية (مضافاً لها الساعات الإضافية)
الدخل في الساعة = (1666-400) / (176+44) = 220/1266 = 5.7 دولار بالساعة الواحدة.

الموازنة بين العمل و الإنفاق: 
عندما تحدد الرقم السابق فإنك ستستطيع أن تحدد قيمة كل شيء كساعات من حياتك، هل أعجبك ذاك التلفاز ذو ال 600 دولار ؟  انه يساوي ما يزيد على 100 ساعة عمل من حياتك! و هل أعجبك إعلان الوجبة الفاخرة التي تساوي 30 دولار؟ هذه تزيد على 5 ساعات عمل من يومك!

ليس الهدف هنا أن لا تنفق مالك، لكن الهدف هو أن توجه إنفاقك إلى ما يلزمك فعلاً و يحسن مستوى حياتك و خبراتك و أن تتجنب الإسراف، و الهدف الأكبر في النهاية هو الوصول إلى مرحلة الإستثمار و تحقيق الإستقرار المادي و زيادة مستوى دخلك لدرجة تمكنك من شراء ما تريد في المستقبل بدلاً من إنفاق ما تجنيه على أمور غير ضرورية الآن. 

فمثلاً عندما تصبح تلك الوجبة تساوي ساعة واحدة من عملك فتغدو خياراً معقولاً، و عندما يصبح ذاك التلفاز يساوي 20 ساعة عمل في حياتك فحسب فإنه يستحق عناء الحصول عليه.  

التجربة مقابل الأشياء المادية:
يجدر بنا الذكر أن الأبحاث العلمية تظهر أن إنفاق المال على التجارب يجعلك أسعد من أن إنفاقه على الأشياء، فمثلاً إذا كان جهازك المحمول يعمل بشكل جيد فمن الأفضل و الأسعد لك أن تأخذ عائلتك في رحلة سياحية بدلاً من أن تشتري هاتفاً جديداً. 


ترجمة و تعديل : يزن الشربجي | طور قدراتك