5 ميزات للأشخاص الذين عانوا من طفولة قاسية
أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

5 ميزات للأشخاص الذين عانوا من طفولة قاسية

5 ميزات للأشخاص الذين عانوا من طفولة قاسية
عادة ما ينظر الناس إلى الطفولة المعذبة كشيء مأساوي، و كثيراً ما يركز علماء النفس على الآثار السلبية لهذه الحالات كالمشاكل النفسية و نقص الثقة بالنفس و غيرها من الأمور السيئة. 
5 ميزات للأشخاص الذين عانوا من طفولة قاسية
5 ميزات للأشخاص الذين عانوا من طفولة قاسية 

لكن قررت مجموعة من العلماء أن تنظر لهذا الأمر من زاوية أخرى، حيث قاموا بالبحث عن ميزات أولئك الذين عانوا من طفولة صعبة أثناء مراحل نموهم. 

 النقاط التالية تمكن الذين عانوا من البؤس أثناء صغرهم من العيش كأشخاص ناجحين و ليس كضحايا أبديين: 

1. مهارات فنية متميزة :
كثيرا ما نسمع ان عن أولئك الذين عانوا من طفولة صعبة لكنهم استطاعوا الوصول إلى الشهرة والعالمية بمهارتهم الفنية المتميزة. أظهرت الدراسات أن أولئك الذين عانوا من طفولة سيئة أكثر عرضة للقلق والشعور بالعار لكنهم في نفس الوقت كانوا قادرين على وهب أنفسهم للفن بشكل كامل، وبالتالي تحسين حياتهم إلى الأفضل في جميع النواحي. 

 2. مهارات اختيار سريعة: 
استنادا إلى ملاحظات العلماء، يعيش أولئك الذين عانوا من مشاكل أثناء صغرهم على مبدأ "الاستراتيجية السريعة"، يمضون بشكل سريع إلى اغتنام المكاسب المتاحة من غير أن ينتظروا المستقبل على أمل أن يحققوا فوائد أكبر، فهم اعتادوا على تغير الظروف بصورة مفاجئة. 

 3. قدرة أكبر على التكيف: 
عندما يكبر الأطفال في ظل ظروف مضطربة و غير منتظمة، تبدأ عقليتهم بالتكيف مع التوتر بصورة سريعة، مما يؤدي بالنتيجة إلى امتلاكهم مهارات جديدة بصورة سريعة تناسب التغيرات المفاجئة، كما يتعلمون كيف يجدون حلاً لأي وضع سلبي يجدون أنفسهم به، و هذا ناتج بالضرورة عن قدرتهم على التمييز بين الأمور الضرورية و الاساسية و غيرها من الأمور الجانبية غير ذات الأهمية.  

 4. القدرة على التعرف على الأخطار بصورة فورية:
أثبتت الدراسات و الأبحاث عن أن أولئك الذين تعرضوا لطفولة قاسية يستطيعون التعرف على الأخطار بصورة أسرع من الآخرين، كما يبدؤون فوراً بإيجاد طرق لتجنب الخطر. 

 5. ذاكرة جيدة و القدرة على التعاطف مع الآخرين: 
الأطفال ذاكرةالذين كبروا في بيئات صعبة يتميزون بذاكرة أقوى، ال تجدد نفسها بصورة سريعة و مستمرة، حيث تضيف معلومات جديدة بدل القديمة التي تُنسى، لكن الطفولة الصعبة تجعل الشخص يتذكر اللحظات السيئة حتى يحمي نفسه منها في المستقبل. كما يتميز أصحاب الطفولة القاسية بتطويرهم حس تعاطف عال مع الآخرين، و بقدرتهم على قراءة و فهم مشاعر الآخرين من نظرة واحدة. 


لكن كيف نتغلب على تفكيرنا السلبي؟ 
لا نستطيع تغيير الماضي بالتأكيد، لكن باستطاعتنا ان نراه من زاوية مختلفة، يميل أولئك الذين عانوا من طفولة صعبة إلى توقع الأسوأ و عدم الإيمان بمستقبل أفضل، لذا بدلاً من الشعور بالأسى و التركيز على مشاكل الطفولة و إيقاع لوم فشلك عليها، من الأفضل أن تركز على الجوانب الإيجابية و على الدروس التي تعلمتها في تجاربك أثناء الطفولة و بعدها و أن تؤمن أن غداً أجمل بانتظارك إذا سعيت له.