4 اساطير عن اشعة الشمس يتداولها الناس
أحدث المشاركات
جاري جلب احدث المواضيع ...

4 اساطير عن اشعة الشمس يتداولها الناس

يعتبر فصل الصيف في الكثير من المناطق الباردة متنفس للسكان للحصول على ضوء الشمس ، يبدأ الكثير بممارسة  العديد من الانشطة التي لايمكنه القيام بها في فصل الشتاء ، هناك فئة من الناس تبحث عن ضوء الشمس من اجل الحصول على فوائده الصحية في هذه المقالة قمنا في طور قدراتك بالرجوع الى صحيفة "هيلث لاين"التي اجرت مقابلة مع  ثلاثة أطباء جلدية معتمدين لمعرفة حقيقة فوائد اشعة الشمس للبشرة والجسم  التي يزعمها الكثير

4 اساطير عن اشعة الشمس يتداولها الناس

اربعة (4) اساطير وخرافات عن اشعة الشمس يتداولها الناس


الأسطورة 1: أنت بحاجة للحصول على بشرة اغمق من اشعة الشمس (تان) ، لحماية نفسك من حروق الشمس

يعتقد الكثير من الناس أنهم بحاجة إلى الحصول على تان أساسي (تسمير او تغميق لون الجسم عن طريق الاشعة)  على اجسامهم  لتجنب الاصابة بحروق الشمس  ، لكن هذا خطأ وفقًا للدكتورة مادلين جينرز من آن أروندل للأمراض الجلدية في فلوريدا.

وقالت لصحيفة هيلث لاين "التان في حد ذاته دليل على تلف الجلد". " عندما يبدو الجلد أغمق يكون ذلك  لأنه يعيد توزيع الميلانين في محاولة منه لحماية نفسه."

ولكن ليس فقط تلف الجلد الذي سوف يحدث بسبب التان بل تلف الحمض النووي  في خلايا الجلد ، يحدث أيضا وقالت  جينرز "مع التعرض المتكرر لاشعة الشمس من اجل الحصول على لون اغمق ، لن يقتصر لون البشرة على تغميقها فحسب ، بل سيصبح أيضًا سميكًا وقاسياً" ، لذلك ، يمكن أن يؤدي هذا "صحياً"  إلى تلف الجلد  بصورة لا رجعة فيها في المستقبل.

الأسطورة 2: الجلوس تحت اشعة الشمس ضروري للحصول على لفيتامين د

إذا كنت من الاشخاص الذين يعيشون في المناطق الباردة التي تفتقر الى اشعة الشمس ، ستجدها فرصة في الايام المشمسة للحصول على فيتامين د  الذي افتقره جسمك خلال فصل الشتاء ولكن الحقيقة ليست كذلك.

قالت مادلين جينرز : "لا يوجد دافع لتتسبب بتلف جلدك  ، وتعريض نفسك لخطر الإصابة بسرطان الجلد والشيخوخة المبكرة من اجل هذ الخرافة ،  للحصول على فيتامين (د). يمكن تحقيق مستويات كافية من فيتامين (د) من خلال اتباع نظام غذائي مناسب ومكملات دون الإضرار بالبشرة".

الأسطورة 3: لا يحتاج الأشخاص ذوو البشرة الداكنة إلى القلق بشأن استخدام الواقي الشمسي

يميل الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة إلى إدراك أنه من الأفضل لهم تجنب التعرض لأشعة الشمس. لكنها خرافة شائعة مفادها أن الأشخاص ذوي البشرة الداكنة لا يحتاجون إلى اتخاذ نفس الاحتياطات.

قالت الدكتورة كارين جروسمان  للأمراض الجلدية في سانتا مونيكا ومدينة نيويورك على أن التان قد يسبب  تلف الرمز الجيني لبشرتك ، وقالت: "هذا الضرر هو الذي يؤدي في النهاية إلى سرطان الجلد والشيخوخة"،  وهذا ينطبق على البشرات الفاتحة والداكنة  ، . لا يعني وجود بشرة غامقة أو بشرة داكنة اللون  أنه لا بأس من التعرض لاشعة الشمس الحارقة  "

وقال الدكتور مايكل لين ، مؤسس معهد لين للعناية بالبشرة: "على الرغم من أن الميلانين الإضافي في البشرة الداكنة يوفر بعض الحماية ، إلا أنه لا يمنع كل الأشعة فوق البنفسجية من اختراق الجلد".


الأسطورة 4: الأشعة فوق البنفسجية فقط هي الضارة

هناك نوعان مختلفان من الأشعة فوق البنفسجية: أشعة UVA و UVB. أشعة UVB هي ذات سمعة السيئة ، لأنها ترتبط أكثر مع حروق الشمس ونمو سرطان الجلد. لكن هذا لا يعني أن أشعة UVA آمنة.

أشعة UVA أكثر ارتباطًا بتشوهات الجلد السطحية ، مثل التجاعيد والملمس الخشن  ، تعتقد الكثير من الفتيات ان استخدام اجهزة التان المنتشرة في مراكز التجميل امنة  نظرًا لاعتمادها  على أشعة UVA ،  لكن هذه الأشعة يمكن أن تكون أكثر ضررًا بالحمض النووي للبشرة ، خاصةً مع التعرض الطويل للاشعة داخل الجهاز، الاستخدام المفرط لهذه الادوات قد يؤدي في النهاية الى حدوث امراض مزمنة في الجلد .

في الواقع ، يمكن أن تكون اجهزة التان  خطيرة جدًا لدرجة أنها غير قانونية في بعض البلدان، وهناك توجه  لحظرها بالكامل في الولايات المتحدة.

ترجمة واعداد : أحمد خريس | طور قدراتك
مصدر المقال