أعراض الخلل الهرموني لدى النساء

تتحكم الهرمونات في العمليات الحيوية داخل اجسامنا و حدوث اي خلل فيها قد يؤدي الى حدوث اضطرابات  مؤقتة  أو دائمة، و لكن كيف نحدد إذا كان سبب المشكلة هرمونياً أم غير ذلك؟ نقدم لكم في هذا المقال ابرز الأعراض التي تتعلق في الخلل الهرموني لدى النساء:

 أعراض الخلل الهرموني لدى النساء

ملاحظة : لابد من استشارة الطبيب للحصول على تشخيص دقيق للحالة التي تعاني منها ، الاعراض التالية قد تكون لاسباب اخرى  وليست بسبب الخلل الهرموني .

في مايلي مجموعة من العلامات التي تدل على وجود اضطرابات في الافرازات الهرمونية لدى النساء:
1. ظهور مفاجئ لحب الشباب:
يظهر حب الشباب في الغالب عند انسداد مسامات الجلد ولكن يرجح الاطباء أن الظهور المفاجئ لحب الشباب يعود لانخفاض نسبة هرمون الاندروجين الذي يساعد في نمو الاعضاء التناسلية,

2. الصداع المتكرر:
غالبا ما يكون سبب الصداع (باستثناء الإجهاد والتعب) انخفاض مستوى هرمون الاستروجين، الاستروجين هو هرمون الأنثى الذي يتم إنتاجه في المبايض ويتحكم في جميع عمليات التمثيل الغذائي في الدماغ والحبل الشوكي، و لهذا السبب إذا كان انتاجه أقل أو أكثر من المعدل الطبيعي، من الممكن أن يسبب في الصداع النصفي أو المزاج السيئ المستمر.

3.الارق المتكرر :
الأرق هو علامة خطيرة جدا لأنه قد يكون مرتبطاً بانخفاض مستوى هرمون البروجسترون، الدكتور تراسي جونسون، أخصائي النوم، يقول أن البروجسترون هو الذي يسبب الاسترخاء الطبيعي للجسم لدى النساء، و التغيرات في مستوى هذا الهرمون غالبا ما تؤدي إلى الأرق.

وفقا لأكاديمية الطب النفسي، هرمونا الاستروجين والبروجسترون ينخفضان بشكل كبير لدى النساء بعد الولادة مباشرة و هذا هو السبب في أن بعض النساء يصابون بالارق خلال هذه الفترة، ولكن لا يوجد حالات طبيعية أخرى تؤدي إلى انخفاض هذا الهرمون، بل يعد ذلك دليلاً على وجود خلل هرموني.

4. زيادة التعرق :
يُعتبر التعرق المفاجئ أو ارتفاع حرارة الجسم هي من العلامات الأكثر شيوعا التي تدل على وجود خلل في التوازن الهرموني، فالهرمونات تتحكم في درجة حرارة الجسم، هذا العرض شائع بعد انقطاع الطمث عندما تكون مستويات الهرمونات غير مستقرة في الجسم، وفي حالات أخرى يشير هذا العرض إلى وجود مشكلة في الجسم.

5. التعب المستمر :
الشعور بالتعب امر طبيعي ، ولكن إذا كنت تشعرين بالتعب طوال الوقت حتى بعد استراحة طويلة، قد يكون هذا علامة على عدم التوازن الهرموني، وفقاً للأطباء التعب المزمن يمكن أن يكون سببه مشاكل في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية.

6.تغير الوزن المفاجئ:
إذا كان لديك اختلال هرموني في جسمك من الممكن زيادة وزنك بغض النظر عن الطعام الذي تقومين بتناوله، نقص أو زيادة في إنتاج بعض الهرمونات يمكن أن تؤدي إلى اكتساب الجسم للدهون و إلى فقدان الكتلة العضلية.
على سبيل المثال، مستويات عالية من هرمون الاستروجين، الكورتيزول، أو الأنسولين مع انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون يمكن أن تؤدي إلى تخزين الدهون في البطن، وانخفاض مستوى هرمونات الغدة الدرقية يبطئ عملية التمثيل الغذائي ويؤدي إلى زيادة في كتلة الجسم.

7.تساقط الشعر:
يمكن أن يكون سبب فقدان الشعر المفرط هو خلل في هرمونات الغدة الدرقية اوالأنسولين، أو التيستوستيرون، على سبيل المثال، التيستوستيرون يوجد لدى الرجال فيعمل على زيادة كتلتهم وشعر الجسد .ومع ذلك، عندما يكون لدى المرأة مستوى عال من هرمون تستوستيرون، فإنه غالبا ما يفقدها الكثير من الشعر بخلاف الرجال، ويعود السبب في ذالك بأن هرموناً مشتقاً من التستوستيرون يحاول تدمير بصيلات الشعر مما يؤدي إلى تساقط الشعر.

8.مشاكل في الهضم :
أظهرت دراسة أجريت في جامعة تكساس أن ارتفاع مستوى هرمون الاستروجين يؤثر على البكتيريا الدقيقة من الأمعاء، وأظهرت دراسات أخرى أن مستويات عالية من الهرمونات في المبايض يمكن أن تؤدي إلى آلام في المعدة.

9.نوبات من الجوع المستمر :
اكتشف الأطباء أن هناك نوعان من الهرمونات التي تساهم في السيطرة على الجوع - اللبتين وغريلين، اللبتين يقلل الجوع عندما نأكل اي طعام،  وغريلين يقوم بزيادة الشعور بالجوع، اي خلل في مقدار هذه الهرمونات قد يسبب الجوع المستمر والمفاجئ.

10. النسيان :
أظهرت الدراسات أن انخفاض مستويات هرمون الاستروجين يمكن أن يسبب النسيان، وعدم القدرة على التركيز، وانخفاض مستوى الكورتيزول يؤثر على الذاكرة على المدى القصير.

11. تغيرات في حجم الثدي :
التغير في حجم الثدي واحد من  علامات المشاكل في الجسم، انخفاض مفاجئ في مستوى هرمون الاستروجين يؤثر على ترطيب الجلد ومرونته و هذا هو السبب في أن الثديين يمكن أن يتغير شكلهما، وحجمها،إلى جانب ذلك، و داخل الثدي نفسه، قد تشعرين بأن هناك شيئاً صلباً الذي يسبب الكثير من الانزعاج، وفقا للمعهد الوطني للسرطان، حدوث تغييرات في الثدي نادرة جدا في معظم الاحيان ، و  مثل هذه التغييرات ليس لها علاقة بالسرطان،  و تحدث فقط بسبب التغيرات الهرمونية أو عند سن اليأس.

ملاحظة مهمة : جميع الاعراض السابقة قد تكون عرضية لمشاكل اخرى ليس لها علاقة بالهرمونات ولكن في اغلب الاحيان تكون الهرمونات هي السبب في ذلك،  والحكم دائما هو مراجعة الطبيب واجراء الفحوصات.